1439 / ربیع‌الاول / 3  |  2017 / 11 / 21         الزيارات : 480919         صلاة الصبح |         صلاة الظهر والعصر |         صلاة المغرب والعشاء |

السيدة سكينة بنت الحسين (عليها السلام) دراسة تاريخية

{ الباحث: دينا عبد السادة المالكي. }
السيدة سكينة بنت الحسين (عليها السلام) دراسة تاريخية

 

 

الباحث: دينا عبد السادة المالكي.

الجامعة: بغداد.

الكلّية: التربية ـ ابن رشد للعلوم الإنسانية.

القسم: التاريخ.

سطح الرسالة: ماجستير.

الإشراف: أ . م . د. نعمة شهاب جمعة يوسف.

تاريخ المناقشة: 2013م.

ملخّص الرسالة:

تشتمل هذه الرسالة على مقدّمة وأربعة فصول وخاتمة، ثمّ قائمة المصادر والمراجع، وذلك على النحو التالي:

جاء الباحث بمقدّمة بيّن فيها أهمّية وأسباب اختيار الموضوع، وصعوبات الدراسة، ونطاق البحث، وتحليل المصادر، وتقسيم البحث، ثم ذكر الفصول بالشكل التالي:

الفصل الأوّل: سيرة السيدة سكينة وأُسرتها

اشتمل هذا الفصل على اسم السيدة سكينة، ولقبها، ونسبها، وعائلتها، ومولدها، ونشأتها، وتربيتها.

الفصل الثاني: أبرز الأحداث السياسية في عصر السيدة سكينة (عليها السلام)

 اشتمل هذا الفصل على تسعة مباحث:

 تناول الأوّل منها: أبرز الأحداث في خلافة معاوية بن ابي سفيان.

و الثاني: أبرز الأحداث في خلافة يزيد بن معاوية.

والثالث: أبرز الأحداث في خلافة مروان بن الحكم سنة.

والرابع: أبرز الأحداث في خلافة عبد الملك بن مروان.

والخامس: أبرز الأحداث في خلافة الوليد بن عبد الملك.

والسادس: أبرز الأحداث في خلافة سليمان بن عبد الملك.

والسابع: أبرز الأحداث في خلافة عمر بن عبد العزيز.

والثامن: أبرز الأحداث في خلافة يزيد بن عبد الملك.

والتاسع: أبرز الأحداث في خلافة هشام بن عبد الملك.

الفصل الثالث: دور السيدة سكينة (عليها السلام) في واقعة الطف وما بعدها

اشتمل هذا الفصل على مواقف السيدة سكينة من الأحداث المفجعة التي وقعت في واقعة الطف، من قبيل موقفها من استشهاد الإمام الحسين (عليه السلام) وأبي الفضل العباس وعلي الأكبر والطفل الرضيع، وعن موقفها من أزمة العطش، وحرق الخيام، ثمّ كان الكلام حول دور السيدة سكينة الإعلامي، وجهودها في إحياء النهضة الحسينية حتى وفاتها (عليها السلام). وكذا جاء الكلام عن دورها في الجانب الثقافي والفكري، وغيرها من المواقف والأدوار، ثمّ كانت خاتمة هذا الفصل عن وفاتها ومشهدها.

الفصل الرابع: الشبهات التي وردت حول السيدة سكينة (عليها السلام)

 اشتمل هذا الفصل على الأجوبة الشافية للشبهات التي طُرحت حول السيدة سكينة، والتي أثارتها بعض المصنفات التاريخية والأدبية، حيث كان الكلام أوّلاً عن شبهة الزيجات المتعدّدة، وشبهة المجالس الأدبية، وشبهة الغناء، وما إلى ذلك من افتراءات لا تليق بشخصيتها العفيفة والزاهدة (عليها السلام).

الخاتمة: أشار فيها الباحث إلى أهمّ النتائج التي توصّل إليها.

المصادر والمراجع

.............................................................................

 
 
البرمجة والتصميم بواسطة : MWD